الدعاء وظيفة العمر

الشيخ خالد الحسينان

الدعاء عبادة سهلة ميسورة ، مطلقة غير مقيدة أصلاً بمكان ولا زمان ولا حال ، فهي في الليل والنهار وفي البر والبحر والجو ، والسفر والحضر ،  وحال الغنى  والفقر والمرض والصحة ،  والسر والعلانية ، وهي مع المسلم في أول منازل العبودية ، وأوسطها وآخرها ، ليعيش العبد دائماً في حال الالتجاء والافتقار إلى خالقه ومولاه سبحانه وتعالى .

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ الدعاء وظيفة العمر

  • فضل الدعاء

    فريق عمل الموقع

        فضل الدعاء   قال تعالى :( وقال ربكم ادعوني استجب لكم ) وقال :( وإذا سألك

    24/09/2011 2976
  • إذا أردت السعادة

    د. سلطان العَرَابي

    إذا أردتّ السعادة والعاقبة الحسنة فيما تُؤمِّلُهُ وترجوه في حياتك : فاسألِ الله التوفيق للدعاء والخير فيما تدعوه

    25/07/2019 197
  • إطالة الدعاء تدل على محبة الداعي

    ابن عثيمين

    إطالة الدعاء تدل على محبة الداعي ؛ لأنّ الإنسان إذا أحب شيئاً أحب طول مناجاته ، فأنت متصل بالله في الدعاء ،

    29/12/2017 1284