السؤال مائة وثمانية وعشرون: ما دليل الإيمان بالجنة والنار؟​

السؤال مائة وثمانية وعشرون: ما دليل الإيمان بالجنة والنار؟​

فريق عمل الموقع

السؤال مائة وثمانية وعشرون: ما دليل الإيمان بالجنة والنار؟


الإجابة :

قال الله تعالى: ( فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة أعدت للكافرين - وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الأنهار)

[البقرة: 24 - 25] الآية

، وغيرها ما لا يحصى. 

وفي الصحيح من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم في صلاة الليل:

«ولك الحمد، أنت الحق ووعدك الحق، ولقاؤك حق، وقولك حق، والجنة حق، والنار حق، النبيون حق، ومحمد صلى الله عليه وسلم حق، والساعة حق»

الحديث

وقوله صلى الله عليه وسلم: «من شهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمدا عبده ورسوله، وأن عيسى عبد الله ورسوله، وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه، والجنة حق والنار حق، أدخله الله الجنة على ما كان من العمل».

أخرجاه
وفي رواية:

«من أبواب الجنة الثمانية أيها شاء» .

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ السؤال مائة وثمانية وعشرون: ما دليل الإيمان بالجنة والنار؟​