السؤال مائة وخمسة وثمانون: بماذا تكفر جميع الصغائر والكبائر؟

السؤال مائة وخمسة وثمانون: بماذا تكفر جميع الصغائر والكبائر؟

فريق عمل الموقع

السؤال مائة وخمسة وثمانون: بماذا تكفر جميع الصغائر والكبائر؟


الإجابة : تكفر جميعها بالتوبة النصوح
قال الله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا عسى ربكم أن يكفر عنكم سيئاتكم ويدخلكم جنات تجري من تحتها الأنهار) [التحريم: 8] وعسى من الله محققة
وقال تعالى: (إلا من تاب وآمن وعمل عملا صالحا فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات) [الفرقان: 70] الآيات
وقال تعالى: (والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون - أولئك جزاؤهم مغفرة من ربهم وجنات تجري من تحتها الأنهار) [آل عمران: 135 - 136] الآيات وغيرها، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: «التوبة تجب ما قبلها» ، وقال صلى الله عليه وسلم: «لله أفرح بتوبة عبده من رجل نزل منزلا وبه مهلكة ومعه راحلته عليها طعامه وشرابه فوضع رأسه فنام نومة فاستيقظ وقد ذهبت راحلته حتى اشتد عليه الحر والعطش أو ما شاء الله قال: أرجع إلى مكاني فنام نومة ثم رفع رأسه، فإذا راحلته عنده» 
السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ السؤال مائة وخمسة وثمانون: بماذا تكفر جميع الصغائر والكبائر؟