صفة أرض الجنة وترابها


الشيخ سعيد بن مسفر

يقول ابن القيم في كتابه حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح : إن سألت عن أرضها -أرض الجنة- وتربتها فهو المسك والزعفران -المسك والزعفران هو التربة والأرضية التي في الجنة-.وإن سألت عن سقفها -سقف الجنة- فهو عرش الرحمن.وإن سألت عن ملاطها فهو المسك الأذفر.وإن سألت عن حصبائها -الحصباء: الحجر- فهو اللؤلؤ والجوهر.وإن سألت عن بنائها فلبنة من ذهب ولبنة من فضة.هذه كلها أحاديث.

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ صفة أرض الجنة وترابها

  • الإيمان شرط لدخول الجنة

    الشيخ سلمان العودة

    إذا كنا ندرك تماما أن الناس يوم القيامة ينقسمون إلى معسكرين لا ثالث لهما: إما إلى جنة، وإما إلى نار، هذا هو المصير

    05/11/2013 420
  • الإيمان شرط لدخول الجنة

    الشيخ سلمان العودة

    إذا كنا ندرك تماما أن الناس يوم القيامة ينقسمون إلى معسكرين لا ثالث لهما: إما إلى جنة، وإما إلى نار، هذا هو المصير

    20/08/2013 6436
  • قسم الحديث السؤال الحادي عشر

    يزن الغانم

    س: أكمل حديث: «من كان آخر كلامه: لا إله إلا الله؛ دخل الجنة. . .» واذكر بعض

    20/02/2022 118
معرفة الله | علم وعَملIt's a beautiful day