صور من حياة المترقين

فريق عمل الموقع

إن المترقي في منازل الآخرة يحتاج إلى القدوات التي يقتدي بها في مسيرته إلى الله ، حتى تكون له عوناً ودافعاً أكثر للعطاء والاستمرار ، والازدياد في الترقي .. وهذه بعض الصور المشرقة من حياة سلفنا الصالح في عبادتهم .. وأخلاقهم .. وذكرهم لله ..

·   الصورة الأولى :قال زيد بن أسلم : كان رجلُيطوف على العلماء ويقول : دلوني على عمل لا أزال به عاملاً لله تعالى ، فقيل له : " إنْوِالخير  " فإنك لا تزال عاملاً وإن لم تعمل ، فالنية تعمل وإن عدم العمل  ، فإنه من نوى أن يصلي بالليل فنام ، كتب له ثواب ما نوى أن يفعله .

-   أخي المبارك : هل نويت الخير عند خروجك من البيت بحيث أنك ما ترى مسلماً إلا وسلمت عليه ، ولا فقيراً إلا وتصدقت عليه ، ولا محتاجاً إلا وأعنته ...

·   الصورة الثانية :كان خالد بن معدان رحمه الله : يسبح كل يوم أربعين ألف تسبيحة ، سوى ما يقرأ من القرآن ، فلما مات وُضِع على سريره ليغسل ، فجعل يشير بإصبعه ويحركها بالتسبيح .

أخي المسلم : قارن بين حالهم وحالنا،لتتعجب من تقصيرك وتكاسلك في طاعة الله وقلّة ذكره .

· الصورة الثالثة :قال مخلد بن الحسين رحمه الله : ما تكلمت منذ خمسين سنة بكلمة أريد أن أعتذر منها .(يعني أمام الله أو أمام الخلق)

-   الله أكبر ... منذ خمسين سنة  .. ونحن في مجالسناكثيرا ما نقول كلاماً نريد أن نعتذر منه ونود أن لانكون قد قلناه، ..كالغيبة و السخرية أو الاستهزاء والسب والقذف نسأل الله العافية في الدنيا ولآخرة ..

·   الصورة الرابعة :كان السلف يتساءلون ومرادهم القيام بشكر لله في ذكرنعمه الظاهرة والباطنة ، فيكون الشاكر مطيعاً والمستنطق مطيعاً ، وروي أن رجلاً سلم على عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، فرد عليه ، ثم قال له عمر : كيف أصبحت ؟ قال : أحمد الله ، فقال عمر : ذاك الذي أردت .

فهل استشعرت هذا الأمر عندما تسلم على أحد من الناس حتى تكون في أرفع مستوى في استحضارك للنية في أعمالك كلها صغيرها وكبيرها .

·   الصورة الخامسة :وجاء الإمام طاووس بن كيسان رحمه الله : إلى رجل وقت السحر ، فقالوا هو نائم .. فقال : ما كنت أرى أن أحداً ينام وقت السحر .

·   مثال : لو قال ملك من ملوك الدنيا ، أنه سيفتح قصره كل ليلة يستقبل شكاوي الناس واستفساراتهم ، حتى يقضيها لهم .. لوجدت الناس يتقاتلون عند قصره ، ويقفون طوابير عنده ،كل ذلك رغبة وطمعا وثقة بما في يد هذا الملك .

وملك الملوك سبحانه وتعالى ، يدعوهم كل ليلة لسؤاله ودعائه واستغفاره ، ولا تجد أحداً يرفع يده طمعا بما في يد الكريم الرحيم الغني ..!

فإلى الله نشكو حالنا .. والله المستعان في تغيير أحوالنا .

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ صور من حياة المترقين

  • سبيل استقامة القلوب وحياتها

    الشيخ سعيد بن مسفر

    الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين. وبعد: أيها الإخوة في

    23/09/2013 1652
  • مغذيات للمترقي

    فريق عمل الموقع

    ولابد لمن أراد الترقي في منازل السائرين إلى الله ، أن يأخذ بعض ( المنشطات،والجرعات،والمقويات،والتطعيمات ) والتي

    25/08/2012 1749
  • القرآن طريق للحيـاة الطيبة

    الشيخ سفر الحوالي

    لا شك أننا جميعاً نريد لأنفسنا وللمسلمين -كافة- حياة طيبة في الدنيا والآخرة، ولا شك أن الرائد إلى بيان كيفية هذه

    15/09/2013 3392