معنى الاستواء

أبو رملة محمد المنصور

معنى الاستواء

الاستواء في اللغة له عدة معان . وتختلف معانيه باختلاف الاستعمال فيأتي مطلقا ومقرونا بالواو ومقيدا بإلى أو بعلى .

1.   فإذا أطلق لفظ الاستواء ولم يقيد بحرف كان معناه تمّ وكمل كما قال تعالى : ﴿وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَاسْتَوَى آَتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا﴾[يوسف:14] .

2.     وإذا قرن بالواو كان بمعنى التساوي كأن يقال استوى الماء والخشب .

3.   وإذا قيد لفظ الاستواء بحرف "إلى" صار معناه القصد كما في قوله سبحانه : ﴿ ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا..﴾[فصلت:11].

4.   وإذا قُيد بحرف "على" كان معناه العلوّ والصعود والارتفاع كما قال تعالى : ﴿ لِتَسْتَوُوا عَلَى ظُهُورِهِ ثُمَّ تَذْكُرُوا نِعْمَةَ رَبِّكُمْ إِذَا اسْتَوَيْتُمْ عَلَيْهِ..﴾[الزخرف:13]. وقال عز وجل : ﴿وَاسْتَوَتْ عَلَى الْجُودِيِّ﴾[هود:44].

وآيات الاستواء كلها جاءت معداة بـ "على".[1] ومن أجل ذلك أطبق السلف على تفسير الاستواء بالعلو والارتفاع كما نقل الإمام البخاري في صحيحه في كتاب التوحيد عن أبي العالية الرياحي وعن مجاهد بن جبر تلميذ ابن عباس .[2] ونقل الحافظ ابن حجر عن ابن بطال رحمه الله تعالى قوله:

وأما تفسير استوى بعلا فهو صحيح ، وهو المذهب الحق وقول أهل السنة لأن الله سبحانه وصف نفسه بالعلي وقال : ﴿سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ﴾[النحل:1] وهي صفة من صفات الذات . وأما من فسره بـ: ارتفع ففيه نظر لأنه لم يصف به نفسه.[3]

قال الحافظ ابن حجر : وقد نقل البغوي عن ابن عباس وأكثر المفسرين أن معنى ﴿استوى على العرش﴾ ارتفع . وقال أبو عبيد والفراء وغيرهما بنحوه .[4]

فنثبت لله استواءه على عرشه كما أثبته لنِِفسه وأثبته له رسوله ^ من غير تحريف ولا تعطيل ومن غير تكييف ولا تمثيل كما هو مذهب السلف الصالح رضوان الله عليهم .

 

--------------------------------------------------------------------------------

[1] إلا آية الدخان فإنها جاءت بإلى وهي لم تذكر العرش ، فالراجح أنها ليست من آيات الصفات .

[2]صحيح البخاري ، ك التوحيد ، باب رقم 22..

[3]فتح الباري (3/406)..

[4] المصدر السابق.

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ معنى الاستواء