للعبد موقف عظيم


الشيخ صالح العصيمي

للعبد موقفٌ عظيمٌ بين يديِّ ربِّه، لا ينجو منه إلا مَن أتى الله بقلبٍ سليمٍ، وأعظم سلامته صحة اعتقاده: لا يَضلُّ ولا يُضلَّ، فتفقدوا أنفسكم، ولا تُحْجَبوا بالهَوى عن الهُدى.

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ للعبد موقف عظيم

  • ما للعبد إلا رحمة مولاه

    د. وفاء الحمدان

    كلُّ ركنٍ سُوىٰ ركنُ الله فهو مُنهدمٌ .‏كلُّ بابٍ سُوىٰ بابُ الله فهو مُنغلقٌ . ‏ما للعبد إلا رحمة مولاه، وصِدق

    30/08/2018 1100
  • ساعة الاحتضار وحال العبد عندها

    الشيخ محمد مختار الشنقيطي

    الحمد لله الذي خلق الخلق فأحصاهم عدداً، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، إله الأولين والآخرين، وإليه

    19/12/2013 2075
  • قسم المنوعات السؤال العشرون

    يزن الغانم

    س: ما معنى لا حول ولا قوة إلا بالله؟ج- معناها: لا تحول للعبد من حال إلى حال، ولا قوة له على ذلك إلا

    16/08/2022 184
معرفة الله | علم وعَملIt's a beautiful day