حقيقة السعادة


د. هاني درغام


إنَّ حقيقة السعادة التي يَطلبها الناس في دنياهم وأُخراهم، لا تُنال بما تُمارسه الجوارح من أشكال العبادة، وإنما تُنال بما يقوم في القلب من أعمال، كالإخبات والتذلُّل، والخضوع والحب لله، والأُنس به، والخوف منه، والانكسار له، فشرود القلب في مواطن العبادة من أعظم المصائب التي تُصيب الإنسان في حياته؛ وذلك أن العبادة التي تؤدِّيها جوارحه ولا تَقوم في قلبه، لا تترك الأثرَ المطلوب على نفسه، ولا يتحقَّق بها أُنس ولا طمأنينة ولا راحة.



السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ حقيقة السعادة

  • إذا أردت السعادة

    د. سلطان العَرَابي

    إذا أردتّ السعادة والعاقبة الحسنة فيما تُؤمِّلُهُ وترجوه في حياتك : فاسألِ الله التوفيق للدعاء والخير فيما تدعوه

    25/07/2019 1195
  • السعادة ليست أموالا

    نبيل العوضي

    السعادة ليست أموالاً أو مركباً وثيراً أو سكناً و أثاثاً فاخراً ، السعادة ليست منصباً أو وجاهة ، السعادة .. أن

    14/08/2017 1644
  • حقيقة الإيمان

    الشيخ سعيد بن مسفر

    الإيمان في القلوب له حقيقة وله صورة، فما حقيقة الإيمان؟ الإيمان له ثلاث حقائق: - حقيقة في اللسان. - وحقيقة في

    06/06/2013 31267
معرفة الله | علم وعَملIt's a beautiful day