الذكر و الدعاء


د. عبدالملك القاسم

لا يفتر لسانك عن الذكر، ولا تغفل الدعاء .

‏نوع بين صيغ الذكر ومسألة الدعاء . وخير ذلك كله وأسلمه وأجمعه لخيري الدنيا والآخرة؛ أدعية الكتاب والسنة .

‏والعليم الخبير يعلم الحاجات ويستجيب الدعوات .


السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ الذكر و الدعاء

  • تواطؤ اللسان والقلب على ذكر الله

    محمد بن أبي بكر ابن قيم الجوزية

      من الذاكرين من يبتدئ بذكر اللسان وان كان على غفلة, ثم لا يزال فيه حتى يحضر قلبه فيتواطأ على الذكر. ومنهم من

    04/06/2013 3474
  • أنواع الذكر

    فريق عمل الموقع

      أنواع الذكر   الذكر نوعان: أحدهما: ذكر أسماء الرب تبارك وتعالى وصفاته، والثناء عليه

    30/09/2011 2372
  • إذا أردت السعادة

    د. سلطان العَرَابي

    إذا أردتّ السعادة والعاقبة الحسنة فيما تُؤمِّلُهُ وترجوه في حياتك : فاسألِ الله التوفيق للدعاء والخير فيما تدعوه

    25/07/2019 1016
معرفة الله | علم وعَملIt's a beautiful day