عليـاء ماجدة المهدي الليبرالية والملحدة المثالية ... وجماعة النامبلا

دكتور / هيثم طلعت علي سرور

 

علياء ماجدة المهدي هكذا تُسمي نفسهـا إنها افراز آخر من افرازات الإلحـاد ملحدة داعية للعُهر قررت هذه الفتاة الشابة الملحدة أن تتعرى أمام العالم وأن تضع صورتها الشخصية في الفيسبوك وفي هذه اللحظة بالذات قررت أن  تُحول الإلحاد من مفهوم نظري عقيم إلى مفهوم عملي رائع.!!

 

لا يوجد ملحد واحد أو ليبرالي واحد أو علماني واحد يستطيع أن يقف في وجه تصرف علياء ماجدة .. لا يوجد مانع مادي نستطيع من خلاله أن نُحاكم علياء ماجدة ... لا يوجد مانع ليبرالي أو إلحادي نستطيع من خلاله أن نُحاكمها ..لقد قررت عليـاء ماجدة أن تكون إلحادا عمليا وليبرالية عملية وعلمانية متجسدة ... !!

إن علياء ماجدة بهذا التصرف قد وقفت في نفس الطابور الذي وقفت فيه الملحدة الفرنسية الشهيرة سيمون دي بوفوار عشيقة الملحد الوجودي جان بول سارتر .. فسيمون دي بوفوار أيضا تعرت يوما ما لتُثبت عمليا صحة معتقدها .

وهو أيضا نفس الطابور الذي وقفت فيه المُلحدة الأمريكية الشهيرة مادلين موراي زعيمة الملاحدة الأمريكيين من عام 1963 وحتى عام 1995 حين نادت بحرية الجنس وقالت دعوتها الشهيرة دعونا نصير مثل الأبقار - نفعل ذلك متى أحببنـا

وهو نفس الطابور الذي وقف فيه الملحد القواد كريم عامر الذي غرر بالملحدة علياء ماجدة المهدي ..!!

هذه الشخصيات الإلحـادية المثالية التي تنادي بالحياة الحيوانية حياة الأبقار... وعلميا وماديا لا مانع من ذلك ولا يستطيع ملحد أو علماني أن يعترض على نمط هذه الحياة الحيوانية ... فالملحد يفترض أن الإنسان مجرد حيوان يرفض أن يكون كذلك كما يقول هوايتهيد في نظريته الرفض العظيم..!! فعمليا لا مانع مادي أو علماني أو إلحادي من الحياة الحيوانية

 

وفي نيويورك وفي قلب الحاضرة المادية نشأت جماعة النامبلا NAMBLA The North American Man/Boy Love Association NAMBLA

ظهرت هذه الجماعة وانضم إليها سريعا آلاف الشباب وهي منظمة إلحادية أمريكية تُنادي بإلغاء حاجز السن بين الشواذ جنسيا فلا مانع من ممارسة  الشذوذ الجنسي بين الرجل الكبير والطفل الصغير هكذا تنادي هذه الجماعة Man/Boy Love Association

وتطالب هذه الجماعة الكونجرس الأمريكي بالسماح بالشذوذ الجنسي بين الرجال والأطفال الصغار .. حيث أنه لا يوجد مانع عقلي أو مادي يمنع من ممارسة الشذوذ الجنسي بين الرجال والأولاد الصغار فلماذا تُصر الحكومة الأمريكية على هذا الأمر .. فلا يستطيع ملحد واحد أو علماني واحد أن يقف معترضا على الأمر ... وبالفعل المنظمة ناجحة تماما تنظيريا وللمنظمة اجتماع سنوي بنيويورك واجتماعات تُعقد شهريا بصفة منتظمة بالولايات المختلفة   ، تأسيسا على العلمانية والإلحـاد لا يوجد مانع عقلي أو مادي أو علماني يمنع من الحياة الحيوانية .. تأسيسا على العلمانية والإلحـاد تستطيع علياء ماجدة المهدي أن تُطالب بالتعري والشذوذ.. تأسيسا على العلمانية والإلحـاد تستطيع مادلين موراي أن تطالب بحياة الأبقار... لا يستطيع ملحد أو علماني أو مؤمن بنسبية الأخلاق أن ينكر على هؤلاء .

يقول الدكتور عبد الوهاب المسيري في كتابه الرائع رحلتي الفكرية ص 198 ما يلي :- ( كنت أجلس مرة أمام التليفزيون البريطاني وشاهدت برنامجا من برامج الاحاديث  Talk Show

وكان يجلس على المنصة رجل وزوجته وأطفالهما مع إضافة بسيطة للغاية وهي عشيق الرجل الذي يعيش معهم تحت سقف نفس المنزل ولكن بموافقة الزوجة والاطفال وقد واجه الجمهور إشكالية حقيقية وهي أن جميع أعضاء الاسرة موافقون على هذا الوضع الشاذ فمن ناحية الموافقة وهي الشرط الأساسي والوحيد لأي علاقة جنسية في العالم الغربي فهي موافقة جنسية تتم باتفاق طرفين ولذا فهي شرعية لا شأن للمجتمع بها ولكن من ناحية أُخرى يوجد الشذوذ الذي يسم هذا الوضع ولكن لا توجد قاعدة متجاوزة - دينية أو اخلاقية - يؤمن بها الجميع ويمكن الوقوف عليها والإهابة بها ويمكن أن تزودهم بمعيارية ما لكل هذا كلما كان أحد الحاضرين يحتج على شيء كان الزوج الذي أحضر عشيقه ليعيش معه يرد بكل ثقة بأن زوجته موافقة وسعيدة وأن أولاده أيضا موافقون وسعداء وأي تدخل في شئونهم سيكون إهدارا لحريتهم وحقهم في الاختيار .)

  إن الإلحـاد هو المذهب الوحيد على وجه الأرض الذي يُتيح لأتباعه أن يفعلوا كل شيء وهم في حِل من كل شيء .

لا يوجد مذهب على وجه الأرض يقول لك افعل كل الفواحش فأنت في حِل من كل شيء إلا الملحد والشيطان .

إن الإلحـاد هو دين الشيطـان تم التـأسيس له كمذهب عقلي .

إن العَالم الذي يريده هؤلاء الملاحدة عالم نظيف تماما من المُطلقات والمرجعية النهائية، فلا مركز ولا هامش عالم خالٍ من المعنى عالم نسبي تماماً إنه عالم الإلحاد والعلمانية فالمرجعية النهائية هي إنكار المرجعية، والمطلق الثابت الوحيد هو النسبي المتغيِّر .وتصبح الأخلاق مجرد خدعة ميتافيزيقية كما يقول لينين والسمو الإنساني وكرامة الإنسان كلها دعاوى ملوثة ميتافيزيقيا ويُصبح الإلتزام الأخلاقي قيدا ثقيلا على الإنسان كما يقول نيتشه وتصير الأخلاق غير مربحة عمليـا .. فأي لذة يجدها الإنسان أصلا في الزهد والتحشم والتضحية ؟؟ تأسيسا على الدين فقط نستطيع أن نحاكم علياء ماجدة المهدي ومادلين موراي وكل الساقطات والشواذ جنسيا .. تأسيسا على الدين فقط نستطيع أن نعرف الخير والشر .. القداسة والنجاسة .. نستطيع أن ندوس الوحل ونتطلع إلى النجوم . ومنذ اللحظة التي هبط فيها الإنسان من السماء منذ المقدمة السماوية لا يستطيع الإنسان ان يختار أن يكون حيوان بريء أو يكون إنسان مُخير.. لم يكن بإمكانه أن يختار بين أن يكون حيوان أو إنسان إنما اختياره الوحيد أن يكون انسانا او لا إنسان .

إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُوماً جَهُولاً

[الأحزاب : 72]

فالإنسان هو المركز والطبيعة هي الهامش .

 

 

 

 

 

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ عليـاء ماجدة المهدي الليبرالية والملحدة المثالية ... وجماعة النامبلا

  • ضرورة الاهتداء بهدي السلف

    الشيخ عمر الأشقر

    إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن

    11/06/2014 1245
  • بركة (بسم الله)

    أبو الهيثم محمد درويش

    كلنا يرجو البركة في شتى أعماله وفي كل حياته، يتمناها في الرزق، يتمناها في الأبناء، يتمناها في العمل، يتمناها في

    06/08/2017 1042
  • ضوابط الدعاء على الظالم

    فريق عمل الموقع

    عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: ( ثَلَاثُ دَعَوَاتٍ مُسْتَجَابَاتٌ

    05/03/2019 237