مكان التوحيد

مكان التوحيد

محمد بن إبراهيم التويجري

اعلم أن محل السمع في الأذن ، و محل البصر في العين ، و محل الكلام في اللسان ، و محل العقل في القلب ، و كلها تصب في القلب العلوم ، و تملؤه بالتوحيد و الإيمان الذي يحرك القلوب و الجوارح بالطاعة و العبادة حسب تلك المعارف لربها الواحد الأحد ، المالك لكل أحد ، القادر على كل أحد ، الغني عن كل أحد ، المحيط بكل أحد ، الرحيم بكل أحد .

و البصر في العين كالبصيرة في العقل ، هذا يبصر المرئيات ، و ذاك يبصر المعقولات ، و البصر أعظم وسيلة للبصيرة في تقوية التوحيد :

" أَوَلَمْ يَنظُرُواْ فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَى أَن يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ "

(الأعراف /185)

 
و محل التوحيد في القلب اعتقادا ، وفي اللسان قولا ، و في الجوارح عملا .

و جزاء التوحيد في الدنيا سعادة و أمنا ، و في الجنة ثوابا و رضوانا :

"إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلائِكَةُ أَلاَّ تَخَافُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ * نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ * نُزُلا مِّنْ غَفُورٍ رَّحِيمٍ "

(فصلت / 30-32) 

و كمال التوحيد و تمامه أن يعلم العبد أن الخلق و الأمر في الكون كله بيد الله لا بيد غيره .فلا يرى نفعا ولا ضرا ، ولا بسطا ولا قبضا ، ولا حركة ولا سكونا ، ولا هداية  ولا ضلالا ، ولا ظلمة ولا نورا ، ولا حياة ولا موتا إلا و يعلم أن ذلك كله الله خالقه ، و هو على مقتضى العدل والإحسان ، و الحكمة و الرحمة

: "قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ"

(آل عمران / 26 )


السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ مكان التوحيد

  • كتب مهمة في التوحيد

    فريق عمل الموقع

    السؤال: في هذه الأيام يكثر وقت الفراغ، ويُستغل هذا الفراغ بالقراءة، ونود منك أن تنصح بكتاب في العقيدة نقرؤه في

    28/10/2012 2259
  • مكانة التوحيد عند الله تعالى

    الشيخ إبراهيم الدويش

    فاعلم رحمني الله وإياك أن التوحيد هو: إفراد الله تعالى بالعبادة، وهو دين الرسل الذي أرسلهم الله به إلى عباده، بل

    17/03/2014 395
  • مكانة التوحيد عند الله تعالى

    الشيخ إبراهيم الدويش

    فاعلم رحمني الله وإياك أن التوحيد هو: إفراد الله تعالى بالعبادة، وهو دين الرسل الذي أرسلهم الله به إلى عباده، بل

    14/03/2013 5340