نفحات قرآنية .. في سورة مريم

الشيخ محمد بن صالح الشاوي

قال تعالى: ﴿ فَنَادَاهَا مِنْ تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا ﴾ [مريم: 24].

الذي ناداها هو عيسى عليه الصلاة والسلام؛ حيث ناداها أثناء المخاض والولادة، ليذهب عنها الحزن بتدبير الله.

قال العلامة محمد الأمين الشنقيطي صاحب أضواء البيان: أظهر القولين عندي أن الذي ناداها هو ابنها عيسى، وتدل على ذلك قرينتان:

القرينة الأولى: أن الضمير يرجع إلى أقرب مذكور إلا بدليل صارف عن ذلك يجب الرجوع إليه، وأقرب مذكور في الآية هو عيسى لا جبريل؛ لأن الله قال: ﴿ مِنْ تَحْتِهَا ﴾، يعني: عيسى، ﴿ أَلَّا تَحْزَنِي ﴾، أي: بعيسى، ثم قال بعده: ﴿ قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا ﴾، فالذي يظهر ويتبادر من السياق أنه عيسى.

والقرينة الثانية: أنها لما جاءت به قومها تحمله، وقالوا لها ما قالوا أشارت إلى عيسى ليكلموه؛ كما قال تعالى عنها: ﴿ فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَنْ كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا ﴾ [مريم: 29]، وإشارتها إليه ليكلموه قرينة على أنها عرفت قبل ذلك أنه يتكلم على سبيل خرق العادة لندائه لها عندما وضعته.

♦♦♦

قال تعالى: ﴿ فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا * إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُولَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُونَ شَيْئًا ﴾ [مريم: 59، 60].

هذه الآية دليل واضح وصريح على كفر تارك الصلاة.

♦♦♦

قال تعالى: ﴿ لَقَدْ جِئْتُمْ شَيْئًا إِدًّا ﴾ [مريم: 89].

أي: لقد جئتم جرمًا عظيمًا.


السابق

مقالات مرتبطة بـ نفحات قرآنية .. في سورة مريم

  • نفحات قرآنية .. في فاتحة الكتاب

    الشيخ محمد بن صالح الشاوي

    قال تعالى: ﴿ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ * الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * الرَّحْمَنِ

    19/11/2019 265
  • نفحات قرآنية في سورة الحجر

    الشيخ محمد بن صالح الشاوي

    قال تعالى: ﴿ إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ ﴾ [الحجر: 38]. الوقت المعلوم هو يوم القيامة أي: قيام الساعة، وهو

    17/04/2020
  • نفحات قرآنية في سورة إبراهيم

    الشيخ محمد بن صالح الشاوي

    قال تعالى: ﴿ أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَبَأُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِنْ

    11/04/2020
معرفة الله | علم وعَملIt's a beautiful day