اطمئن!


عبد الله بن مشبب بن مسفر القحطاني

والمؤمن يعلم أنه عزيز بالخالق؛ فتطمئن نفسه، ويعلم أن الذي خلقه لن يهمله، وأن حافظه، وأنه على خير في ضرائه وسرائه، وفي غناه وفقره، وفي شدته ورخائه،

{أَلَآ إِنَّ أَوْلِيَآءَ ٱللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ}

[يونس: 62].

اللهم! إنا نسألك باسمك الخالق أن تجعلنا من أوليائك.

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ اطمئن!

  • اطمئن

    عبد الله بن مشبب بن مسفر القحطاني

    يا من ملأت عينيك بالدمع! كفكف دموعك، وأرح مقلتيك، واهدأ! فإن لك من خالق الوجود ولاية، وعليك من لطفة رعاية. واطمئن

    27/01/2022 143
  • عبادة الله باسمه تعالى الحق

    د. أشرف حجازي

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم. قال الله تعالى: (*فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ

    13/09/2018 1477
  • خطورة الرياء في العلم والجهاد والصدقات

    موقع الإسلام سؤال وجواب

    أولا: عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: ( إِنَّ

    22/01/2020 711
معرفة الله | علم وعَملIt's a beautiful day